مدرسة أوبا - -المستوى-المتقدم-(a2) - البيولوجي-

المستوى المتقدم (A2)

البيولوجي

(XBI11) الثانوي المتقدم التكميلي الدولي البريطاني في مادة علوم الاحياء - رمز الإمتحان من بيرسون-إدكسل

علوم الأحياء هي دراسة علم الحياة اوالكائنات الحية في جميع أشكالها وظواهرها وعن وظائف أعضائها وطرق عملها. وتشمل دراسة علوم الأحياء جميع الكائنات إبتداءً من الإنسان حتى المخلوقات المجهرية بما في ذلك علم الأحياء البشري، علم النبات، علم الحيوان، علم الاحياء الدقيقة، علم الأحياء الجزيئي، علم البيئة، وعلم التشريح. تحتوي دراسة مادة الأحياء على دراسة وفهم كيفية قيام أجسام الكائنات الحية بمهامها وعن تكوين الأحماض النووية الخاصة بها أو ما يُسمى "ديأنأي" وهي أجزاء تحتوي على الحمض النووي وتنقل المعلومات والسمات الجينية عند جميع الكائنات الحية. كما تتضمن دراسة علوم الأحياء الأمور المتعلقة بدراسة التركيبات العضوية للكائنات الحيّة، وطرق تكاثرها الجنسية واللاجنسية وطرق نموّها، والصفات الوراثية وإنتقالها من جيل إلى جيل.بالإضافة إلى دراسة الخلاية العصبية ونقل الإشارات إلى الدماغ للجسم العصبي للإنسان.فوائد دراسة علوم الأحياء لا تقتصر على الدراسة الأكاديمية للتدرج وحسب، بل أنها تتضمن جوانب من العلوم المتعلقة بالحياة اليومية الحياتية المبنية على الطُرق العلمية لمادة الأحياء مثل تحديد الغذاء الصحي والإبتعاد عن الأمور المضرة لأجسادنا عبر فهم طريقة عمل الجسم وطريقة ردات فعله للأمراض الناجمة عن البكتريا والجراثيم أو الأمراض المُعدية. ذلك بالإضافة إلى أن دراسة علوم الأحياء وتتضمن تطوير قدراتنا اللغوية التقنية باللغة الإنجليزية لهذه المادة إذ أنها تحتوي على الكثير من الكلمات التقنية التي تُعطي دارسيها المقدرة على قراءة أمور ذات علاقة والنقاش بها باللغة الإنجليزية وبالتالي فإنّ دراسة هذه المادة مهم وذات فائدة عالية جداً للجميع ومن كافة الأعمار.
إن مهارات التحليل والبحث العلمي والمخبري التي ستُسند إليك من أساتذة مادة علوم الأحياء خلال الدراسة ستساعد على توضيح أعمق للمعلومات والمفاهيم المتعلقة بالمنهج المقرر لهذه الدورة فمع مدرسة أوبا سيتوفر لك كمية هائلة من الموارد الديناميكية العلمية المحاكية للواقع الخاصة بمادة علوم الأحياء والتي تسهل عليك فِهم المبادئ العلمية الصعبة بشكل سلس ومرح، وأيضاً سيتوفر لك الدخول إلى المختبرات الإفتراضية لتتدرب فيها بنفسك وبشكل مباشر لتُمارسها بنفسك وتلحظ نتيجة التغيرات وردات الفعل الناتجة عن إدخال المتغيرات المختلفة للإختبار.ستتعرف على أموراً كثير عن المختبرات مثل تركيب الأجهزة التي تُستعمل في المختبرات الواقعية وطرق جمعها بالشكل الصحيح والسليم وعن إجراءات السلامة المطلوب منك الإلتزام في المختبرات الحقيقية، فتلك الخبرة ستكتسبها عبر أن تُجري بنفسك الكثير من الإختبارات الإفتراضية بإستعمال الموارد التي نوفرها لك على منصتينا الإلكترونية والتي في النهاية ستُكون لك خبرة كبيرة مما سيمنحك الثقة في إجاباتك في الإمتحانات الرسمية المتعلقة بالتجارب والمختبرات، وأيضاً ستُعطيك الثقة حين تتدرج إلى الجامعة وترى المختبرات الحقيقية فلن تكون جديدة عليك كمن يراها لأول مرة. وحتى إن كنت تعمل في إحدى الإختصاصات المتعلقة بعلوم الأحياء، فخبرة المختبرات الت تدرُسها مع مدرسة أوبا ستعود عليك بالفائدة حتى في حياتك المهنية بشكل ممتاز ومفيد.
إذا كنت تخطط لدراسة إختصاصا مثل الطب، طب الأسنان،الصيدلة، العلاج الفيزيائي، علوم الطب البيولوجي،بيولوجي الحيوية، العلوم البيئية، علم الحيوان فعليك أن تختار بشكل أساسي أن تدرس علوم الأحياء للمستوى الثانوي المتقدم التكميلي كخطوة أولى (International AS-level).
إن دراسة شهادة الثانوي المتقدم في علوم الأحياء(International A-level) مكونة من المرحلتين التاليتين:
1- الثانوي المتقدم التكميلي الدولي في علوم الأحياء(International AS-level).
2- الثانوي المتقدم الدولي في علوم الأحياء(International A2-level).
فالنجاح بالمستويين المذكورين أعلاه يمنح الطالب شهادة الثانوي المتقدم الدولي البريطاني في علومالأحياءويتطلب كل منهما فترة دراسة تتراوح ما بين 9 أشهر و 12 شهراً.

الإعتماد ورمز الدورة التعليمية

تعمل الدورة التعليمية على إعدادك لإجراء إمتحان شهادة الثانوي المتقدم التكميلي الدولي في مادة علوم الاحياء (International AS-level in Biology)  من الجهة المانحة في بريطانيا بيرسون-إدكسل (Pearson-Edexcel)، والتي يمكنك أن تخضع لإمتحانها في المجلس الثقافي البريطاني في بلد إقامتك، رمز الإمتحان (XBI11).الإسم الكامل لمؤهل شهادة الثانوي المتقدم التكميلي الدولي لهذه المادة هو كالتالي:

(PEARSON-EDEXCEL International Advanced Subsidiary in Biology (XBI11

للمزيد من المعلومات عن هذا المؤهل الثانوي يرجى زيارة الموقع الإلكتروني للجهة المانحة للمؤهلات في بريطانيا بيرسون-إدكسل بالضغط هنا. عند زيارتك صفحة بيرسون-إدكسل يمكنك النقر على فئرة الكمبيوتر حيث ستفتح لك قائمة خيارات منها ترجمة الصفحة بإستعمال المترجم التلقائي من جوجل،قم بإختيار ترجمة الصفحة الى اللغة العربية إن شِئت للتمكن من قراءة الصفحة الإلكترونية من بيرسون-إدكسل لهذا المؤهل.

متطلبات الإشتراك

المتطلبات الاكاديمية: ان مؤهل الشهادة الدولية بالمستوى المتقدم في علوم الاحياء متوفر للتلاميذ الذين يعيشون خارج بريطانيا. ونحن نوصي التلاميذ الذين يرغبون بالانضمام الى هذه الدورة ان يكون لديهم المستلزمات الاساسية كحد ادني من التالي:
1- ان يكونوا قد اتموا بنجاح دورة الشهادة الدولية العامة في التعليم الثانوي البريطاني في مادة علوم الاحياءIGCSE.
2-او ان يكونوا قد اتموا بنجاح دورة الشهادة الدولية العامة في مادة علوم الاحياء بالشهادة المزدوجة IGCSE in Science Double Award.
3- او ان يكونوا قد اتموا بنجاح مرحلة الدراسة المتوسطة في بلدهم. في هذه الحال، ان كانت المواد التي درستها في بلدك تُدرس باللغة العربية فنحن نوصي بالتالي ان يتحضر الطالب معنا من خلال بعض الدورات التمهيدية حتى يصل لمستوى مقبول في فهم المصطلحات،التعاريف والكتابة في اللغة الانجليزية،بالإضافة الى التزود بالمهارات الأساسية في الرياضيات لدراسة مواد العلوم. إن ذلك يشمل الدورتان التحضريتان التاليتين:
- دورة تحضيرية قصيرة في علوم الاحياء.
- دورة قصيرة في الرياضيات لدراسة العلوم.
 ان الدورتان التحضيريتان يقدمان بصورة مجانية عند انتساب الطالب لدورة معينة، وتتطلب كل دورة فيهما حوالى الشهر لدراستها او ما يقارب 40 ساعة للدراسة بمعدل 10 ساعات اسبوعيا.
ان المستلزمين الثاني والثالث المذكورين في الاعلى يؤمنان الحد الأدنى الذي نوصي به للانتساب للشهادة الدولية بالمستوى المتقدم التكميلAS-level بينما يعتبرحيازة الشهادة الدولية العامة في التعليم الثانوي في مادة علوم الاحياء IGCSE المكتسب الامثل للبدء فوراً في هذه الدورة.

متطلبات اللغة الانجليزية: إذا كنت قد أتممت دراسة ثلاث مواد على الأقل من الشهادة الثانوية العامة الدولية International GCSE او إن كنت قد اتممت بنجاح دراسة شهادة الثانوي العام الدولي في مادة اللغة الإنجليزية International GCSE فان هذا يؤمن لك إمكانية الانتساب مباشرة لدوراتنا في المستوى المتقدم الثانوي التكميلي.
أما إن كان المتقدم لا يمتلك أي من الشروط المذكورة في الفقرة السابقة في تعين عليه أن يمتلك مستوى جيد في قراءة وكتابة وفهم اللغة الإنجليزية كشرط أساسي للقبول في هذه الدورة. فعلا حدٍ أدنى يجب ان يكون مستوى الطالب في اللغة الإنجليزية لهذه الدورة يوازي مستوى الرابع 4Bعلى مقياس دورات مدرسة أوبا في اللغة الإنجليزية وهو المستوى السابعة من ثلاث عشرة مستوى متوفرة من أوبا. لتقييم مستواك في اللغة الإنجليزية يمكنك أخذ إمتحان الكفاءة في اللغة الإنجليزية الإنترنت رقم إثنين EPT-2وثلاثة EPT-3 المتوفرعلى موقع مدرسة أوبا الإلكترونية وإتباع الخطوات المطلوبة على الصفحة الإلكترونية للإختبار وعند الإنتهاء من الإختبار كل ما عليك هو إتباع المعلومات التي تظهرعلى الشاشة حيث ستشاهد علاماتك والتعليقات على الشاشة.
يرجى عدم القلق او الإحساس بعدم التفاؤل في حال كانت مهاراتك في اللغة الإنجليزية لا تؤهلك للبدء فوراً في دورات الثانوي الدولي معنا لأنّه في حال كنت تعرف أساسيات اللغة الإنجليزية أو أنك بحاجة لتبدأ بتعلمها من الصفر فنحن لدينا الحل. لقد صممت مدرسة أوبا ألإلكترونية العديد من دورات اللغة الإنجليزية، فبإمكانك أن تدرس معنا لجميع مستويات اللغة الإنجليزية إبتداء من مستوى مبتدئ الى مستوى المحترف المتوافقة مع مستويات مؤهلات كامبريدج العالمية في اللغة الإنجليزية في حال رغبت في الحصول على شهادة رسمية لمؤهل رسمي من كامبريدج حيث يمكنك الخضوع لإمتحانات كامبريج لمؤهلات اللغة الإنجليزية في المجلس الثقافي البريطاني في بلد إقامتك.
تنصحك مدرسة أوبا الإلكترونية بالاستمرار دائماً بتحسين مستواك باللغة الإنجليزية بقدر المستطاع حيث أن ذلك سيعود بالكثير من الفوائد الشخصية والمهنية عليك فالإنجليزية هي لغة الأعمال العالمية الأولى بلا منازع وهي أيضاً لغة التعليم في أأفضل الجامعات في العالم بالأخص البريطانية والأمريكية، وهي أيضا لغة السياحة والسفر والأنترنت الأولى، ذلك بالإضافة إلى أن الأولوية في التوظيف تذهب في معظم الأحيان إلى المتقدمين الذين يتقنون اللغة الإنجليزية والذين يملكون مؤهلاتٍ عالية فيها حيث أن إتقان اللغة الإنجليزية يعزز إمكانية التوظيف لمتقنيها. لكلي تلك الأسباب والكثير الكثير من الفوائد تنصح مدرسة أوبا بالتطوير المستمر لقدراتك في إتقان إستعمال اللغة الإنجليزية كي تزيد فرصك في النجاح في المجالات المهنية والدراسية والحياتية.

التدرج

إن الحصول على مؤهل الثانوي المتقدم التكميلي في علوم الأحياء International AS-level تخولك من التدرج الى مستوى شهادة الثانوي المتقدم الدولي International A2-level.يسمح لك هذا المؤهل من الثانوي المتقدم التكميلي الدولي التقدم للجامعات البريطانية لدراسة سنة تأسيسية جامعية لأي من الإختصاصات المتعلقة بعلوم الأحياء كالطب والصيدلة وعلوم الحياة وعلم النبات وعلم الحيوان والمزيد من الإختصاصات الأخرى ذات العلاقة بمادة الأحياء.
أما بالنسبة للطلاب الذين يودون التدرج المباشر إلى الجامعة والإنضمام إلى سنة تأسيسية جامعية، فمن المعروف في بريطانيا إمكانية أن يقوم الطلاب الذين قد أتموا دراسة خمسة مواد من الثانوي العام الدولي (International GCSE) بالتقدم المباشر للجامعات لدراسة سنة تأسيسية جامعية ولكن بطبيعة الحال هنالك منافسة على الحصول على المقاعد الدراسية في الجامعات بالأخص في الجامعات المرموقة والمشهورة. لذلك يعمد بعض الطلاب على دراسة مادة إضافية ولكن من مستوى الثانوي المتقدم التكميلي بهدف تعزيز قوة طلبهم للدراسة سنة تأسيسية جامعية مما سيقوي إحتمالية قبول طلبهم والحصول على مقعد جامعي في الجامعة التي يختارونها. في الجدول التالي مقارنة بين المسارين:

المسار الممكن الى الجامعة

مؤهلات القبول الاعتيادية

مؤهلات قبول اقوى

سنة تحضيرية

 5 مواد في الشهادة الدولية العامة للتعليم الثانوي(IGCSE)  

دورة واحدة من المستوى الثانوي المتقدم (AS-level) و4 مواد من الشهادة الدولية العامة (IGCSE) في التعليم الثانوي مما يدعم خياراتك عند تقديمك للطلب لسنة جامعية تحضيرية

سنة اولى جامعية

 3 مواد من المستوى المتقدم التكميلي (A2-level)

اضافة دورة من المستوى الثانوي المتقدم التكميلي AS-level  الى 3 مؤهلات من المستوى المتقدم A2-level في مواد مختلفة لزيادة فرص الطالب في القبول في افضل الجامعات البريطانية

 

محتوى الدورة التعليمية

تهدف هذه الدورة إلى إعداد الطلاب لإمتحان لثانوي المتقدم التكميلي الدولي (International AS-level) في مادة علوم الأحياء من الجهة المانحة البريطانية بيرسون-إدكسل، رمز الدورة (XBI11). بإمكانك الحصول على التفاصيل كاملة من موقع بيرسون-إدكسل أو بالضغط هنا.

تتضمن المواضيع التي ستدرسها التالي:

الوحدة الاولى: نمط الحياة، التنقل، الجينات والصحة:
 الموضوع الاول: نمط الحياة
1- الصحة والمخاطر
2- التنقل داخل الجسم
3- القلب والصحة
4- الغذاء والصحة
5- مخاطر الامراض القلبية 

الموضوع الثاني: الجينات والصحة
1- جزيئات الحياة
2- الاحماض النووية
3- أساسيات الجينات
4- التنقل عبر الاغشية
5- دراسة معمقة للأمراض الجينية

الوحدة الثانية: التطور، النباتات والبيئة:

الموضوع الثالث: صيغة الصبغة الوراثية
1- الخلايا الحيوانية والتناسل اللاجنسي
2- التناسل الجنسي والتخصص الخلوي
3- الخلايا الجذعية وتطورها
4- صياغة الصبغة الوراثية 

الموضوع الرابع: التنوع الحيوي والموارد الطبيعية:
1- بنية النباتات
2- النباتات كموارد طبيعية
3- الاجناس وتطورها
4- اهمية التنوع الحيوي

متى يمكنك الالتحاق بهذه الدورة التعليمية

تنطلق دورات جديدة في البدء من كل شهر تضم الطلبة الجدد الذين قد تم الموافقة على طلباتهم. دراسة طلب الإنتساب للمتقدمين قد تستغرق بعض الأحيان من أسبوع إلى ثمانية أسابيع. تسعى مدرسة أوبا دائماً لقبول عدد محدد من الطلاب من كل شهر بحيث لا يتجاوز الحد الذي قد يؤثر على نوعية الخدمة والدراسة التي نطمح بإيصالها إلى طلابنا وذلك لتقديّم خدمة مثالية تلبي حاجات الطلاب الطموحين جميعها.

مدة الدورة التعليمية والفترة الدراسية

نتمنى منك الأخذ بعين الإعتبار دائماً أنك تحتاج إلى مدة شهر على أقل حد للمراجعة قبل الإمتحان الرسمي ولذلك يجب إضافة شهر إلى أي مدة تقديرية مذكورة في الفقرات التالية. إن مدة الإشتراكفي أي مادة من دورات مؤهل الثانوي المتقدم التكميلي الدولي الخاصة بنا هي اثنا عشر شهراً دراسياً، ولكن في بعض الحالات لا يحتاج الإنتهاء من الدورة بالضرورة إلى كل تلك الفترة لأن ذلك يعتمد على عوامل عدة لا تقتصر على التالي:

1- مهاراتك الأولية في القراءة والكتابة باللغة الإنجليزية: إن كان مستواك في اللغة الإنجليزية لهذه الدورة عند تقدمك للإنتساب مع مدرسة أوبا الإلكترونية لأي من دورات الثانوي المتقدم التكميلي الدولي يوازي مستوى الرابع 4B على مقياس دورات مدرسة أوبا في اللغة الإنجليزية وهو المستوى السابعة من ثلاث عشرة مستوى متوفرة من مدرسة أوبا، فعلى الأرجح أنك قادراً على المباشرة فوراً على بالدراسة معنا في أي من دورات الثانوي المتقدم التكميلي الدولي وفي هذه الحالة يمكن أن تستغرق مدّة الدراسة للدورة من حوالي التسعة أشهر.
أما بالنسبة للطلاب الذين ليس لديهم خلفية عن اللغة الإنجليزية والذين يحتاجون للبدء من المستويات التأسيسية في اللغة الإنجليزية، فيحتجون تقريباً فترة ثلاثة إلى ستة أشهر للتدرج بالدورات والوصل إلى دورة مستوى الرابع 4B للغة الإنجليزية وإنهائها بنجاح كي يصبحوا مؤهلين للبدء بدراسة أي من دورات الثانوي المتقدم التكميلي الدولي معنا. ونلفت الانتباه إلى أن فترة الإعداد للغة الإنجليزية تعتمد على مدى إلتزام وتكريس الطالب الوقت والمجهود الكافي.
لتقييم مستواك في اللغة الإنجليزية يمكنك أخذ إمتحان الكفاءة في اللغة الإنجليزية الإنترنت رقم إثنين (EPT-2) وثلاثة (EPT-3) المتوفرين على موقع مدرسة أوبا الإلكترونية وإتباع الخطوات المطلوبة على الصفحة الإلكترونية للإختبار وعند الإنتهاء من الفحص كل ما عليك هو إتباع المعلومات التي تظهر على الشاشة حيث ستشاهد علاماتك والتعليقات على الشاشة.

2- سواء أكنت موظفا أم متفرغاً بالكامل للدراسة: يحتاج الموظف الذي يعمل بدوام كامل او الذي يعمل لحسابه الخاص في العادة إلى فترة دراسية أطول من الطالب المتفرغ. وبالتالي يعتمد تحديد هذه الفترة على كمية الوقت التي تُخصص للدراسة يومياً حيث أن كل دورة من دورات الثانوي المتقدم التكميلي الدولي(International GCSE) تحتاج إلى حوالي ال 250 ساعة دراسية، فعلى سبيل المثال لإنهاء دراسة أي مادة من الثانوي المتقدم التكميلي الدولي في فترة تسعة أشهر تحتاج خطة دراسية من ضمنها تخصيص حوالي سبع ساعات أسبوعياً للدراسة لهذه المادة، بينما إن كنت تود إنهاء دورتك الثانوية في خلال ستة أشهر فستحتاج الى تخصيص حوالي عشرة ساعات للدراسة في بالأسبوع. وننصحك بتخصيص شهر قبل الامتحانات للمراجعة.

3- عدد دورات الثانوي المتقدم التكميلي الدولي GCSE)(International التي يمكنك دراستها في نفس الوقت: كما ذُكر في الفقرة السابقة، لإنهاء دراسة مادة واحدة من الثانوي خلال تسعة أشهر ستحتاج إلى حوالي سبع ساعات أسبوعياً، وبالتالي لمعرفة عدد الساعات التي تحتاجها أسبوعياً لكل مادة إضافية تود دراستها من الثانوي المتقدم التكميلي الدولي فستحتاج إلى ضعف الوقت الذي قُدّر بالفقرة السابقة ، فعلى سبيل المثال لدراسة ثلاث مواد مختلفة من الثانوي المتقدم التكميلي الدولي وإنهاء دراستها خلال تسعة أشهر فعليك ضرب 7 ساعات ب 3 ما مجموعه 21 ساعة في الأسبوع، ومن هنا يتبين أن المدة المطلوبة لإنجاز دراستك تعتمد على عدد الدورات التي تنوي دراستها بنفس الوقت بشكل متوازي.
وبناء عليه فسيكون بإمكانك أن تتّخذ عدد 250 ساعة كعدد الساعات التي تحتاج إليه لدراسة كل مادة من دورات الثانوي المتقدم التكميلي الدولي معنا وذلك كعدد تقريبي لأي عملية حسابية لدراسة عدد الدورات التي يمكنك دراستها بشكل متوازي والتي على أساسها سيمكنك تحديد خطتك الدراسية والتنظيم والتوافيق بين حياتك الخاصة والعمل من جهة وحياتك الدراسة من جهة أخرى.

4- مدى إلتزامك وجديتك بالدراسة: عادةً لا تكمُن المشكلة بوضع الخطة او الجدول الدراسي من قبل الطالب وإنما بالإلتزام بإتباع هذه الخطة لما يوجد من مغريات حولنا توصل الى تشتيت التفكير والتركيز كمتابعة البرامج التلفزيونية، السهرات، الرحلات، او حتى الكسل او غيره من معوقات التقدم والتي قد تفشل وتدمر أي خطة دراسية.
نصيحتنا هنا لكل شخص أن يأخذ عبرة من جميع العظماء والأشخاص الناجحين الذين مروا عبر تاريخ البشرية او من هم على قيد الحياة فبمعظمهم قد كانوا قد كرسو وتفانوا وضحوا لفترات معينة من حياتهم الخاصة للدراسة او العمل الدؤوب لتحقيق إنجازاتهم التي غيرت وجه البشرية الى الأفضل وإرتقت بهم وجعلتهم خالدين بإنجازاتهم بدون أن يسمحوا لملذات الحياة المؤقتة من إعاقة تطورهم، لذلك يلزم أخذ العبرة وعمل كل جهد يمكنك أن تقوم به للوصول إلى هدفك ومنع كل المغريات من حولك من تأخيرك عن تحقيق طموحك. وتذكر دائماً أن لذة المغريات حولنا هيه مؤقتة ولكن الإنجازات التي نحققها هيه الدائمة، فلا يمكن لأحد أن يستطيع أن يسحب منك إنجازاً او مؤهلاً قد أحرزته ولا علماً قد إكتسبته لأنهما ملكاً لك أنت مما ما يسر الله لك، والخيار لك وحدك بأن تستسلم كلياً او جزئياً لمغريات الحياة او الكسل وتُعرض نفسك للفشل او أن تختار أن تكون إنساناً صاحب إرادة صلبة ومُنجز لا يستسلم لملذات الحياة المؤقتة فتصبح عندها إنسانا ذو شأن قادراً على الوصول لأهدافك والنجاح والإرتقاء بنفسك وبمجتمعك.

تذكر أيضاً أن التدريس والدعم هو مسؤولية مدرسة أوبا الإلكترونية ولكن الإلتزام بالدراسة وإعطاء وقت كاف للدراسة بحيث تنتهي بنجاح من الدورة بالوقت الذي حددته لنفسك هو مسؤوليتك.

المختبرات الإفتراضية لهذه الدورة

إن الطريقة الأفضل لتطوير مهاراتك العلمية والمخبرية هي من خلال التدرب على الأنشطة التجريبية. لذلك فإن هذه الدورة تتضمن عددا من التجارب والمختبرات التي يُمكنك للطالب القيام بها من خلال إستعمال الموارد التفاعلية التي تؤمنها مدرسة أوبا لك لتعطيك الفرصة لفهم وإستيعاب مفاهيم محددة تتعلمها في مادة علوم الأحياء. إن المختبرات الإفتراضية والتجارب ستكون أدوات مثاليّة لتطوير مهارات الطلاب الذين يدرسون معنا عن بُعد، فهنالك بعض التطبيقات المتواجدة في المناهج التي على الطلاب أن يقوموا بوصفها إذ أن معرفتها والقدرة على تفسير البيانات الناتجة عنها مطلوبتان في الإمتحانات. يعمل المختبر الإفتراضي الذي توفره لك مدرسة أوبا على منصتنا التعليمية الإلكترونية على جزء من تحضيرك للإمتحان الرسمي للمادة في لجزء المتعلق بالمهارات المخبرية النظرية والتي هي عبارة عن جزء من الإمتحان كتابي (لا يستخدم المختبر في الإمتحان سواءً للطلاب الذين يدرسون دوام كامل أو الذين يدرسون عن بُعد). تسعى مدرسة أوبا دائماَ لتوفير أفضل الموارد التجريبية والمخبرية والبرامج التعليمية التفاعلية وكل هذا لنضمن تقديم جودة تعليم عالية لطلابنا.

الجهة المانحة للشهادات

في معظم بلدان العالم تكون وزارة التربية والتعليم هي المسؤولة عن الأمور المتعلقة بوضع المناهج الدراسية وبتصميم وإصدار الإمتحانات الرسمية في كل سنة وبمنح الشهادات لمؤهلات التعليم الأكاديمي الثانوي بينما في بريطانية تجري الأمور بشكل مختلف فالدولة تخصص هذا القطاع لمؤسسات تعليمية متخصصة وعددها قليل جداً مُتخصصة بالتعليم الأكاديمي وتتحمل مسؤولية وضع المناهج بناء على الخطوط العريضة الموضوعة من الدولة. في نظام التعليم البريطاني تسمى هذه المؤسسات كالتالي:

الجهة المانحة، وفي بعض الأحيان تعرف بمجلس الإمتحانات

ويطلق عليها إسم الجهة المانحة حيث أنها الجهة المخولة الوحيدة الرسمية لإصدار الشهادات والمؤهلات للطلاب في بريطانية، وأيضاً يطلق عليها إسم مجلس الإمتحانات حيث أنها أيضاً الجهة الوحيدة المخولة لتصميم وإصدار الإمتحانات الرسمية في كل سنة والتي يخضع لها الطلاب في نهاية الدراسة. ونُشير هنا بأن هنالك جهتين مانحتين متخصصتين في داخل وفي خارج بريطانية يُقدمان مؤهلات شهادة الثانوي الدولي البريطاني وتحظى شهاداتها على قدر عالي من التّميز والإعتراف من قبل الجامعات الدولية والدوائر الحكومية حول العالم وتُصنف من أرقى شهادات الثانوي عالمياً نظراً للمناهج والمقررات العالية الجودة التي تُصدرها. هاتين الجهتين المانحتين هما:

1- بيرسون-إدكسل:إن مؤسسة بيرسون-إدكسل تمتلكها بالكامل منظمة بيرسون، وهي أحد أهم الجهات المانحة في بريطانية التي تُعنى بنشر التعليم الأكاديمي في بريطانيا. تختص هذه المؤسسة بالعديد من المؤهلات الأكاديمية من ضمنها مستويات الشهادة العامة للتعليم الثانوي العام الدولي (International GCSE) وشهادات الثانوي المتقدم الدولي (International A-levels). هذا وتعمل بيرسون-إدكسل على مستوى دولي كبير الحجم، فهي تمنح أكثر من 1.5 مليون شهادة للطلاب في جميع أنحاء العالم سنوياً. كما أن أكثر إمتحانات الثانوي الدولي يمكن أخذها في المجلس الثقافي البريطاني الموجود في بلد الطالب أو حتى يمكنه أخذ إمتحانات كامبريدج في أي من مراكز كامبريدج المعتمدة للإمتحانات حول العالم التي يُمكن للطالب أن يأخذ إمتحانه بها.  لمعرفة المزيد عن بيرسن-إدكسل يرجى زيارة صفحتها على الإنترنت بالضغط هنا.
2- كامبردج الدولية للإمتحانات: تحظى مؤهلات لكامبريدج الدولية للإمتحانات بإعتراف واسع النطاق من أفضل الجامعات وأصحاب الأعمال على مستوى العالم. وهناك ما يقرب من مليون طالب يتوزعون على أكثر من10,000 مدرسة في 160 بلد حول العالم يدرسون من مؤهلات كامبردج الدولية، كما أن أكثر إمتحانات الثانوي الدولي يمكن أخذها في المجلس الثقافي البريطاني الموجود في بلد الطالب أو حتى يمكنه أخذ إمتحانات كامبريدج في أي من مراكز كامبريدج المعتمدة للإمتحانات حول العالم التي يُمكن للطالب أن يأخذ إمتحانه بها. لمعرفة المزيد عن بيرسن-إدكسل يرجى زيارة صفحت كامبريدج المعنية على الإنترنت بالضغط هنا.
هنا نود أن نشير بأن معظم دورات الثانوي الدولي مع مدرسة أوبا تتبع وتتوافق مع مؤهلات وإمتحانات بيرسون-إدكسل للمواد الأكاديمية للمرحلة الثانوية الدولية، أما بالنسبة لدورات اللغة الإنجليزية لمدرسة أوبا فهي تتوافق مع مؤهلات وإمتحانات وكامبريدج الدولية لتقييم اللغة الإنجليزية. وهذه الخيارات التي قامت بها مدرسة أوبا ترجع للجودة الإستثنائية للموارد التعليمية والمناهج التي توفرهما الجهتان المانحتين.
تدُرس آلاف المدارس البريطانية في بريطانية وخارجها مناهج دراسية للمقررات صادرة من كامبريدج الدولية للإمتحانات أومن بيرسن-إدكسل حيث تُجرى إمتحانات الطلاب في مباني هذه المدارس في بلد إقامتهم خارج بريطانيا ولكن لا يُسمح لأي مدرسة بإصدار الإمتحانات الرسمية او حتى تصليحها او وضع العلامات للإمتحان الرسمي. فجميع المدارس البريطانية الدولية التي تُدرس الثانوي الدولي تستلم أوراق الإمتحانات من الجهة المانحة (تسمى أيضاً مجلس الإمتحانات) ومن ثم تقوم المدرسة ذاتها بعد الإمتحان مباشرة بإرسال أوراق إمتحانات الطلاب التي أجروها في بلد إقامتهم إلى مجلس الإمتحانات في بريطانيا لتصحيحها ووضع العلامات ومن بعدها يُعيد مجلس الإمتحانات إرسال نُسخ أصلية عن النتيجة والشهادات للمدرسة لتقوم بدورها بإعلان وتسليم النتيجة للطلاب.

أما بالنسبة لمدرسة أوبا، فهي أو غيرُها من المدارس التعليمية عن بُعد لا تعمل كالمدارس الموجودة بمباني على الأرض لأننا مدرسة إلكترونية. لذلك عند التواصل مع المجلس البريطاني للتسجيل للإمتحانات يجب ان تُعرّف عن نفسك كطالب مستقل (Private Candidate) حتى يتمكن المجلس البريطاني من تحديد نوعية طلبك، حيث سيقوم بتحويل طلبك الى بيرسن-إدكسل أو كامبريدج الدولية للإمتحانات الذي بدوره سيُرسل أوراق الإمتحانات الى المجلس البريطاني ليهتم بحجز مكان لك في قاعة الإمتحانات في اليوم المخصص للإمتحان وسيقوم أيضاً بتخصيص المراقبين للإشراف على إمتحانك لضمان نزاهة الإمتحانات، وفي يوم الإمتحان، يقوم المجلس البريطاني بتقديم أوراق الإمتحانات لك في الوقت المنصوص سلفاً ومن بعد إنتهائك من الإمتحان يتم إرسال أوراق إمتحانك الشاملة لأجوبتك إلى مجلس الإمتحانات المعني (سواء كانت بيرسن-إدكسل أو كامبريدج) في بريطانيا للتصحيحها ووضع العلامات، وبعدها يقوم مجلس الإمتحانات بإرسال نُسخ أصلية مصدقة عن النتيجة والشهادات إلى المجلس البريطاني الذي يقوم بالاتصال بك لتسليمك إياها والذي يمكنك أيضاً أن تطلب تصديقه على ذات الشهادة.

معلومات مهمة عن الإمتحان

من المهم جداً بالنسبة ليك أن تعرف أن تقييم الإمتحانات الرسمية الخاصة بك يتم خارجياً وهذا يعني أن التقييمات التي تقوم بها مدرسة أوبا خلال فترة دراستك ليس لديها أي تأثير على مؤهلك النهائي. فالإمتحانات المعتمدة الوحيدة هي الإمتحانات الرسمية التي تجريها في المجلس الثقافي البريطاني أو في مراكز الإمتحانات المعتمدة من الجهة المانحة في بلد إقامتك في نهاية الدورة حيث انّ هذه الإمتحانات الرسمية تشكل علاماتك مئة في المئة. حيث يُجري الطالب الإمتحان في كل مادة عند الإنتهاء من دراسة الدورة بالكامل، ويُقسم الإمتحان عادة إلى إختبارين او ثلاثة منفصلين يُجريهما الطالب بفارق زمني بسيط يتفاوت بعدة أيام. يُرجى الملاحظة إلى أن عملية التسجيل للإمتحانات في المجلس الثقافي البريطاني او حتى إيجاد مركز آخر معتمد للإمتحانات للتسجيل من خلاله للإمتحانات التي تود الخضوع لها هو أمر سهل القيام بهما في بلد إقامتك.
الرجاء الإنتباه إلى أّن عليك دفع رسوم الإمتحانات بنفسك حيث ان تكاليف إشتراكك مع مدرسة أوبا لا تشمل تلك التكاليف. للمزيد من المعلومات حول المجلس الثقافي البريطاني في بلدك يمكنك زيارة الموقع الإلكتروني للمجلس الثقافي البريطاني بالضغط هنامن ثمة إختيار بلد إقامتك من القائمة الموفرة لمواقع فروع المجلس القافي البريطاني حول العالم. يرجى الإنتباه جيدا إلى ذكر أنك طالب مستقل (Private Candidate) عند التواصل مع المجلس الثقافي البريطاني أو المراكز المعتمدة للإمتحانات من قبل الجهة المانحة في بلد إقامتك. يتم شرح معن مصطلح طالب مستقل في إحدى الأقسام الأخرى التالية.

مواعيد الإمتحانات

تتم إمتحانات الثانوي الدولي في كل سنة في شهري يناير ويونيو، مما يعني ان لديك فرصتين للتقدم للإمتحانات في كل سنة، فإذا لم تكن جاهزا في شهر يناير فيمكنك أن تتقدم للإمتحان في شهر يونيو. وهذا يمنحك مرونة أكبر في تنظيم دراستك وبالتالي ستكون قادرا على تقصير او إطالة مدة دراستك بدون أي خسارة في الوقت.لكن عليك أن تكون متنبهاً في كيفية وضع جدولك الدراسي بحيث تنتهي من دراسة الدورة وأن يكون لديك شهر على الأقل قبل يوم الإمتحان للمراجعة. لذا فننصحك بالإنتهاء من الدورة في منتصف إبريل إذا قررت أن تتقدم للإمتحانات في شهر يونيو، أو في شهر نوفمبر إذا شئتّ أن تتقدم للإمتحان في شهر يناير، ولكن خذ بعين الإعتبار أن دراستك لأي مادة من المستوى المتقدم التكميلي (International AS-level) تحتاج إلى ما بين 9 أشهر إلى 12 شهراً من الدراسة. تصدر الهيئة المانحة في بداية كل سنة جدول وتواريخ الإمتحانات لشهر يناير وشهر يوليو، يمكنك إيجاد وتنزيل الجدول من على موقعنا الإلكتروني على الصفحة المخصصة أو من الموقع الإلكتروني للمجلس الثقافي البريطاني في بلد إقامتك.

معنى Private Candidate (الطالب المستقل)

إن الطالب المستقل او المرشح المستقل يحملان ذات المعنى في النظام الدراسي والإمتحانات البريطانية للمرحلة الثانوية، فمعنى كلمة الطالب المستقل في النظام التعليمي في بريطانيا يشير إلى الشخص الذي كان قد درس بنفسه من أجل الإمتحانات عبر نيل دروس خصوصية أو عبر التعلم عن بعد مع مؤسسة معينة أي أنه لم يدرس في داخل حرم مدرسة، وبالتالي هو مسؤول بشكل مباشر عن تقديم طلب إمتحان في أي مادة يود الخضوع لإمتحانها عبر التواصل مع المجلس الثقافي البريطاني في بلد إقامته أو مع مركز الإمتحانات المعتمدة من الجهة المانحة (بيرسون-إدكسل او كامبريدج الدولية للإمتحانات) والتسجيل لذلك الإمتحان.
الرجاء ملاحظة ان الطالب الذي يدرس في مدرسة واقعية بدوام كامل او جزئي والذي يُجري الإمتحانات في مباني حرم المدرسة هو ليس بمرشح مستقل حيث أن مدرسته تقوم بكل عمليات التسجيل مع الجهة المانحة في بريطانية او مع المجلس الثقافي البريطاني في بلد إقامته على عكس المرشح المستقل، لذلك من المهم أن يقوم الطالب المستقل بإتخاذ كل تدابير التسجيل للإمتحانات في أبكر وقت ممكن على الأقل قبل ستة أشهر من تاريخ يوم الإمتحان عبر التواصل مع المجلس الثقافي البريطاني في بلد إقامته.
يرجى أيضاً الملاحظة بأن محتوى إمتحانات الجهة المانحة (بيرسون-إدكسل او كامبريدج الدولية للإمتحانات) في أي مادة ستكون هي نفسها للمرشح الخاص وغير الخاص في بلدان العالم أجمع حيث أن الجميع يخضع لجدول إمتحانات موحد. مثلاً، إذا إفترضنا أن جدول الإمتحانات ينص على أن إمتحان مادة الرياضيات للمستوى الثانوي المتقدم التكميلي الدولي (International AS-level) سيُعقد في يونيو 2018 فإنه سيعقد في نفس اليوم وفي نفس الساعة لجميع الطلاب حول العالم وسيتضمن الأسئلة نفسها بغض النظر عن مكان إقامة الطالب.
كمعلومات إضافية عن الفرق بين الطالب المستقل والطالب غير المستقل، فإنّ مجلس الإمتحانات يطلب من المدارس بإسناد واجبات دراسية معينة على مدى فترة الدراسة للطلاب الغير مستقلين الذين يدرسون بدوام كامل او جزئي في حرم المدارس (عكس طلاب مدرسة أوبا) وتلكّ متطلبات إضافية تتضمن تقديم واجبات مدرسية رسمية ترسلها المدرسة بالنيابة عن الطالب إلى الجهة المانحة لتقييمها ووضع علامات عليها تشترك مع علامات الإمتحان الرسمي النهائي للمادة لتكوين المجموع النهائي للطالب، وذلك يتطلب مجهود ووقتاً كبيران من الطالب لا يستهان بهما. ولكن لحسن الحظ فإن الطالب المستقل مثل أي طالب مع مدرسة أوبا الذي يدرس عن بعد ليس عليه أن يقدم واجبات مدرسية رسمية للجهة المانحة خلال دراسته وبالتالي فإن دراسته تعتمد بشكل كامل على الإمتحان الرسمي النهائي في المجلس الثقافي البريطاني والذي يشتمل مئة في المئة على علامات المادة التي تدون على شهادة المؤهل لهذه المادة.

متى يتوجب علي أن أُحضّر لإمتحاني؟

ينصح الطلاب بحجز إمتحاناتهم قبل ستة أشهر على الأقل من موعد الإمتحان وعليهم التواصل والتحقق من تفاصيل التسجيل للإمتحانات مع المجلس الثقافي البريطاني في بلد إقامتهم أو مراكز الإمتحانات المعتمدة من قبل الجهة المانحة في بلد إقامتهم. وللعلم ففي بداية كل عام جديد تُحدد الجهة المانحة (بيرسون-إدكسل او كامبريدج الدولية للإمتحانات) موعد أيام الإمتحانات لشهر يناير ويونيه لتلك السنة، ذلك يعني ان لديك فرصتين سنوياً لتختار الوقت الأنسب لإمتحاناتك حيث أن أكثرية المواد تتوافر إمتحاناتها مرتين سنوياً بينما القليل منها يتوافر مرة واحدة في يونيو من كل عام. يُمكنك إيجاد وتنزيل الجدول من على موقعنا الإلكتروني على الصفحة المخصصة أو من الموقع الإلكتروني للمجلس الثقافي البريطاني في بلد إقامتك.<br />وهنالك أُمور أخرى يجب ان تُؤخذ بعين الإعتبار حيث يجب أن تُخطط باكراً لجدول دراستك وأن تُؤمن الوقت الكافي لأنهاء التحضيرات اللازمة قبل إجراء الإمتحان، لذلك نوصيك بشدة أن تستعمل الجدول الدراسي الذي تُزودك به مدرسة أوبا الإلكترونية عند بدئك بالدورة الدراسية وهو جدول قابل للتعديل وذلك لمساعدتك على خلق برنامج دراسي لك ضمن إطار زمني يناسب ظروفك وبالتالي يمكنك ان تراقب وتعدل سرعة دراستك وفقا لتطورك في الدراسة حتى تصل ليوم الإمتحان وقد حضّرته للإمتحان بشكل تام. فنحن نوصيك بشدة ان تُكمل دراستك للدورة قبل شهر على الأقل من الإمتحان ليتوفر لك الوقت الكافي للمراجعة قبل يوم الإمتحان.</p>

اللغة المستعملة في الإمتحان

سيتوفر هذا الإمتحان وتُنشر المواد الخاصة به وجميع الأعمال التي تُقدم للفحص والتعديل باللغة الإنجليزية فحسب.

مراكز الإمتحان

من المعروف في أنظمة التعليم حول العالمأن الطلاب الذين يدرسون دوام كامل في المدارس يقومون بإجراء الإمتحانات في مدارسهم ولكن نظراً للطلب على التعليم البريطاني وشعبيته عالمياً فقد وفرت الهيئات المانحة البريطانية (بيرسون-إدكسلوكامبريدج الدوليةللإمتحانات) للطلاب المستقلين الذين يدرسون بشكل مستقل أو عن بعُد إمكانية أن يتقدموا للإمتحانات من بلد إقامتهم دون الحاجة الي المجيء إلى بريطانيا وذلك عبر أن يتقدموا بالتسجيل من خلال المجلس الثقافي البريطاني في بلد إقامة الطالب أو احد المراكز المعتمدة من الجهة المانحة في بلد الطالب. وبذلك تكون خيارات الخضوع للإمتحانات الرسمية للطالب المستقل الذي يدرس من خارج بريطانية كالتالي:
الإختيار الأول - المجلس الثقافي البريطاني: هنالك عقد شراكة ما بين الهيئتين المانحتين بيرسون-إدكسل وكامبريدج الدولية للإمتحاناتكلن على حدى مع المجلس الثقافي البريطاني لتنظيم الإمتحانات الخاصة بهم للطلاب تحت إشرافهم وفي القاعات الخاصة بهم، مما يسمح للطلاب بإجراء إمتحاناتهم. الرجاء الإحاطة بالعلم أن هنالك رسوم معينة للتسجيل للإمتحانات يستوجب إيفائها للمجلس الثقافي البريطاني في بلد إقامتك عند التقدم بطلب التسجيل للإمتحانات.
الإختيار الثاني–الخضوع للإمتحانات الرسمية في مراكزالإمتحانات المعتمدة من الجهات المانحة (بيرسون-إدكسل أو كامبريدج الدولية للإمتحانات): مراكز الإمتحانات هي بديل للمجلس الثقافي البريطاني حيث يُمكنك إجراء الإمتحانات فيها في حال كان هذا الخيار المتوفر في بلدك أو الأقرب لك أو إن كنت تفضل ذلك لأسباب مثل المسافة أو عدم توافر مكاتب المجلس الثقافي في البلد الذي تعيش فيه أو غيرة من الأسباب.الرجاءالإحاطةبالعلم أ نهنالك أيضاًرسوم معينة للتسجيل للإمتحانات يُستوجب إيفائها لمركز الإمتحانات المعتمد يجب تسديدهاعندالتقدم بطلب التسجيل.

ملاحظة مهمة: يتوجب على الطالب المستقل (مثل أي طالب من طلاب مدرسة أوبا) أن يذكر في طلب التسجيل بأنه "طالب مستقل" عندما يتقدم للإمتحان في المجلس البريطاني أو للمراكز المعتمدة للإمتحانات.

يرجى مراجعة الروابط التالية لتقرر أي منهما يناسبك أكثر لتقديم طلب تسجيل للإمتحان به:

1- المجلس الثقافي البريطاني - الرجاء زيارة الصفحة المخصصة عن الطالب المستقل في المجلس الثقافي البريطاني المتواجد في بلدك. لإيجاد الرابط الخاص بفرع المجلس الثقافي البريطاني في بلدك يمكنك البحث عنه بإستعمال القائمة المتوفرة على الصفحة الإلكترونية للموقع الرئيسي للمجلس الثقافي البريطاني عبر الضغط هنا. يمكنك ترجمة الصفحة عبر الترجمة التلقائية لجوجل وذلك عبر النقر على الكبسة اليمنى من الفئرة فتفتح لك قائمة إختيارات، إنقر على "Translate"ومن ثم إتّبع الخطوات من 1 إلى 5 المبينة في الصورة أدناه لإختيار الترجمة إلى اللغة العربية.
2- مراكز بيرسون-إدكسل المعتمدة للإمتحانات في بلد اقامتك– يمكنك إيجاد مراكز الإمتحانات المعتمدة من بيرسون-إدكسل البريطانيةمن خلال البحث في الصفحة المخصصة على الموقع الإلكتروني لبيرسون-إدكسل بالضغط هنا أو بالبحث في خارطة جوجل أدناه عبر الكبس على الخارطة في أي موقع لا يحوي بالون ثم الكبس على كبسة "ctrl" وبشكل متوازي تحريك دولاب الفئرة للتمكن من تبعيد وتقريب الخارطة من ثمة قم بالكبس على البالون الأقرب لمكان إقامتك وعندها ستزود بعنوان مركز الإمتحانات في تلك المنطقة حيث يمكنك من بعدها التواصل مع ذلك المركز للتسجيل في الإمتحانات.
3- مراكز كامبريدج الدولية للإمتحانات المعتمدة للإمتحانات في بلد اقامتك– يمكنك إيجاد مراكز الإمتحانات المعتمدة من كامبريدج الدولية للإمتحانات البريطانية من خلال البحث في الصفحة المخصصة على الموقع الإلكتروني لكامبريدج الدولية للإمتحانات بالضغط هنا. يجدر الإحاطة هنا بأن أكثر المراكز المعتمدة من كامبريج هي المدارس التي تدرس مناهج كامبريدج، وإن البعض منها يستقبل طلبات تسجيل للإمتحانات من الطلاب المستقلين ومنهم لا يستقبل وذلك سيكون مبين لك على صفحة كامبريدج على الرابط نفسه في الأعلى. يرجى إختيار بلد إقامتك ومن ثمة المنطقة الأقرب لك لتحصل على قائمة بالمراز او المدارس التي المتوفرة والملحوظ عليها في الجدول أنها تستقبل طلبات تسجيل للإمتحانات من الطالب المستقل (Private Candidate) كما مبين في الصورة أدناه.

معنى سُلم الدرجات (ِA* إلى U)

إنّ شهادة الثانوي المتقدم الدولي البريطاني في أي مادة تُقييم على سُلم الدرجات من درجة A* وهي الأعلى إلى درجة U وهي الأدنى لأي مادة من شهادات الثانوي المتقدم الدولي البريطاني. الرجاء ملاحظة ان الجامعات البريطانية لا تنظر مباشرة إلى العلامات يعني أنها لا تطلب كم حصلت على علامات في المئة في أي مادة ولكن تنظر إلى الدرجة التي قد حصلت عليها في هذه المادة على سُلم الدرجات من A*  إلى U ولربما يمكن تبسيط الفكرة في المثال التالي: لنعتبر أن هنالك طالبين إسمهما مصطفى وإبراهيم ولنعتبر أن إبراهيم قد أنها دراسته لهذه المادة في السنة المنصرمة وأن مصطفى قد إنتهى للتو من دراسة ذات المادة، ولنعتبر أن إبراهيم قد حصل في إمتحانه على علامة 70 بالمئة في السنة وقد حقق درجة C على سُلم الإنجاز من A*  إلى U، والآن لنقل أن إمتحانات هذه السنة كانت أصعب بكثيرعن السنة المنصرمة وأن الطالب الآخر الذي إسمه مصطفى قد حصل على علامة 70 في المئة في هذه الإمتحانات الصعبة لهذه السنة أي أنّ مصطفى قد حصل على ذات العلامة التي حققها إبراهيم في الإمتحان السهل من السنة الماضية فهل من العدل أن يحصل إثنينهما على ذات درجة أيضاً ويُعتبران ذات المستوى؟ الجواب هو كلا، ولذلك إبتكر النظام التعليمي البريطاني ما يُسمى بسُلم الدرجات وهو متغير من سنة إلى سنة بحسب صعوبة الإمتحانات، ولأن الإمتحانات كانت أصعب هذه السنة (بحسب هذا المثال) لذلك قررت الجهة المانحة البريطانية (التي تعمل مثل وزارة التربية والتعليم) أن كل من حصل على علامة 70 بالمئة هذه السنة سيُعتبر أنه قد أحرز درجة B على سُلم الإنجازات وبذلك سيحصل مصطفى على علامة Bلهذا الإمتحان مقارنتاً بإبراهيم الذي حصل على درجة Cفي إمتحان المادة ذاتها في السنة الماضية رغم أنهما الإثنين قد حصلا في إمتحانتهما على علامة 70% وبذلك يمكن إرساء نظام عادل لتحديد إنجاز الطلاب وجعل إمكانية المقارنة عادلة.
إن المستويين الثانوي المتقدم (International A-level) يتبع سلم الدرجات (A*, A, B, C, D, E, F, G, U) حيث أعلى إنجازاَ هو A* وأدناها هو Gكما يبين أيضاً الرسم البياني أدناه بينما درجة U تعني "غير مصنف".

سلم الدرجات

للبدئ بشكل صحيح بشرح هذا القسم يجب توضيح الفرق ما بين كلمتين، وهما كلمة "علامة" وكلمة "درجة". فمعنى كلمة علامة هي العلامة التي يحصل عليها الطالب في ورقة الإمتحان او أعماله الدراسية خلال السنة كأن يحصل الطالب على علامة 75 من مئة في الإمتحان. بينما الدرجة تُستخدم في بريطانية لتصنف قوة علامات الإمتحان حيث أن صعوبة الإمتحان تختلف من سنة إلى سنة، فعلى سبيل المثال وللتبسيط دعنا تُفكر أن إحدى المواد لهذه السنة تنص أن في حال حصل الطالب على أي علامة بين 60% و69% يحصل على درجة B على مقياس سُلم الدرجات (A* إلى U)، ولنفرض الآن بأن الطالب قد حصل على علامة 60% في هذه السنة فيكون بذلك قد حصل على درجة B على سلم الدرجات (A* إلى U)، ولنفرض الآن أن إمتحان نفس المادة قد كان أسهل بكثير السنة السابقة، فبتلك الحالة قد يكون المعدل الذي وضعته الجهة المانحة للحصول على درجة B هو لكل من حقق بالإمتحان علامة ما بين 65% و 74%، ذلك يعني أن الطالب الذي أحرز علامة 60% في السنة السابقة ليتمكن من الحصول على درجة B لأنها أقل من 65% على عكس من حقق هذه السنة 60% وحصل على درجة B. لذلك تعطي هذه الطريقة أُسلوباً أكثر عدالة للطالب وتصب في مصلحته حيث أنها تأخذ بعين الإعتبار صعوبة الإمتحانات لتحديد الدرجة، وذلك يعطي أيضاً الجامعات القدرة على أن يكونوا أكثر قدرة على تقييم طلبات الطلاب المتقدمين للإنضمام المتخرجين من الثانوي في سنوات مختلفة. ولكن إنتبه لا تتبع كل المواد نظام درجات موحد، فكل مادة لها نظام الدرجات الخاص بها حيث أن كل مادة لها حيثيتها.
تستخدم الجامعات والمدارس البريطانية عادةً نظام سلم الدرجات لتقييم طلبات الطلاب الجُدد او أداء طلابهم الحاليين ولا سيما في تقييم أداء الطالب في الثانوي التقدم الدولي (International A-level). فبكل بساطة، لا تستخدم المدارس ولا الجامعات علامات الطالب لتقييمه بل تُقييمه بناء على درجته على سُلم الدرجات.
إن كنت تطمح بالإنضمام إلى إحدى الجامعات في بريطانيا فمن المهم لك أن تتعرف على بعض الرموز التي ستأتي عليها خلال قراءتك لمتطلبات القبول. فعلى سبيل المثال، في حال نظرت على معايير القبول لإحدى الجامعات لإختصاص مُعين ووجدت أنها تطلب أن تنال (ABB)في الثانوي المتقدم الدولي (International A-level) فماذا تعني هذه الرموز او الأرقام؟ ذلك يعني أن عليك أن تكون قد درست ثلاثة مواد مختلفة من الثانوي المتقدم الدولي وقد حققت درجة A في مادة من هذه الثلاث مواد وقد حققت درجة B في مادتان، وبطبيعة الحال تطلب الجامعاتعادة أن تكون على الأقل مادتان لها علاقة بالإختصاص المرغوب بدراسته مثل إختصاص هندسة البترول تستلزم أن تكون المادتين ذات العلاقة بالإختصاص هما مادة الثانوي المتقدم في علوم الكيمياء ومادة الثانوي المتقدم في الرياضيات وهكذا.
يلزم التذكير بأن في نظام الدراسة البريطاني تُمنح الجهة المانحة البريطانية شهادة مستقلة لكل مادة، ذلك يعني أنك إذا درست ثلاثة مواد من الثانوي المتقدم الدولي، فستحصل على ثلاثة شهادات. كل من هذه الشهادة المستقلة تعكس علامتك والدرجة التي قد حققتها في تلك المادة وليس كمعظم دول العالم التي تمنح شهادة واحدة فيها علامات كل المواد.ولأكثر توضيحاً يمكننا أن نستطرد في الشرح، ففي بريطانيا تُصدر الجهة المانحة بيرسون-إدكسل (أو كامبريدج الدولية للإمتحانات) ما يسمى "بجدول مستوى حدود الدرجات"، الذي يشير إلى كيفية إحتساب الدرجة نسبةً لعلامات الإمتحانات حيث يصدر كل سنة "جدول مستوى حدود الدرجات" جديد مختلف بشكل بسيط من سنة إلى سنة.
على سبيل المثال، في الجدول أدناه نرى "مستوى حدود العلامات" الصادر من بيرسون- إدكسل لإمتحان الثانوي المتقدم التكميلي الدولي في الكيمياء لسنة 2017 يزودنا بمعلومات عن كيفية حساب درجة الطالب نسبة للعلامات التي حصل عليها في إمتحان الكيمياء لنفس السنة، فذات جدول "مستوى حدود العلامات" أدناه يُنتج السيناريوهات التالية وتفسيرها:

- العلامة الكاملة لورقة الإمتحان هي 80 علامة، إذا حصل الطالب على 61 علامة من 80 او أكثر فإن الطالب سيحصل على درجة A وهي أعلى علامة وتدل على إنجاز مميزة.
- إذا حصل الطالب على علامة تتراوح بين 54 و60 علامة فان الطالب يحصل على مرتبة B.
- إذا حصل الطالب على علامة تتراوح بين 47 و53 علامة فان الطالب يحصل على مرتبة C.
- وبنفس الطريقة ينطبق الحال على العلامات الباقية متضمنة درجة (U, E, D) ولكن كما يبين الجدول أيضاً فعلامة 34 أو أقل من أصل 80 تعتبر علامة رسوب. بينما ينال الطالب المتغيب عن الإمتحان درجة U.

Biology

كيف ستتعلّم؟

عند إشتراكك في أياً من دوراتنا الأكاديمية سنرسل إليك المنشورات التالية:

1- الدليل الدراسي لمادة الدورة: ويحتوي على مُعظم ما تريد معرفته عن دورتك الدراسية.
2- جدول العمل الدراسي القابل للتعديل: يتناسب مع الجدول الزمني الذي وضعته لنفسك على مراحل دراستك.
3- رسالة إلى بريدك الإلكتروني تحتوي إسم الأستاذ المشرف المعين لك: سيتابع الأستاذ المشرف المعيين تدرُجك وأدائك خلال فترة إشتراكك في دوراتنا وسيقوم بالتواصل معك للتأكد من أن كل الأُمور على ما يرام وسيقدم لك النصح والتذكير بمواعيد الإمتحانات وأهمية التحضير لها بالشكل الصحيح.   
4- معلومات الدخول إلى المنصة التعليميةالإلكترونية: هذا يشمل إسم المُستخدم وكلمة العبور إلى تسمحان الدخول إلى منصة أوبا الإلكترونية وبالتالي إلى صفحة الدورة التي قد إشتركت بها حيث أنها المكان الذي ستتوفر لك عليه جميع الموارد الدراسية الخاصة بالدورة. سيُمكنك الدخول إلى المنصة الإلكترونية من التواصل مع أساتذة الدورة المعنية والتمكن أيضاً من التواصل مع الطلاب الآخرين الملتحقين في ذات الدورة.

مدرسة أوبا الإلكترونية لا نقوم بإرسال حزمة من الأوراق والكتيبات الدراسية إليك لتدرس منها لوحدك كمعظم مدارس المراسلة التي تترك الطالب ليبدئ بالدراسة بمفرده من الكتب والكتيبات الدراسية التي تُرسل إليه وتفترض بشكل ما أن الطالب يجب أن يفهم الدروس بمفرده وهو شيء يكاد يكون من المستحيل عندما تكون الكُتب هي كُتب رياضيات وعلوم ومواد أكاديمية أُخرى، لذلك هي طريقة ليست سهلة وأيضاً إمكانية النجاح للطلاب الذين يدرسون بهذا الأسلوب ليست جيدة، بينما بالمقابل تعمل مدرسة أوبا على توفير الطريقة الأفضل لك للتعلم عن بعد، فلتوفير الوقت والجهد على الطالب وإعطائهم ثقة أكبر بفهمهم للمواد التعليمية فقد وفرنا جميع دروس المنهج المقرر في عدة أشكال مُشوقة للدراسة من ضمنها الفيديوهات التعليمية لجميع دروس المقرر الدراسي ليتمكن الطالب من مشاهدتها وسماع شرحها مباشرة من الأساتذة، بالإضافة إلى ذلك سيتوفر لك المشاركة في الصفوف الإفتراضية وغرف المحادثة مع الأساتذة وزملائه الطلاب الآخرين في ذات الدورة.
يُمكنك أن تتعلم معنا من أي مكان وفي أي وقت بغض النظر عن مكان إقامتك أو التوقيت الذي تود الدراسة به. فدوراتنا التعليمية متاحة 24 ساعة على مدى أيام الأسبوع، ولأننا نوفر خدماتنا التعليمية إلكترونياً على الشبكة الإلكترونية فالدورات التعليمية الخاصة بنا فيها الكثير من النقاط المشتركة شبيهة بالتي يحصل عليها الطالب في المدراس التقليدية الواقعية كالخدمات التالية:

1- جميع المواد والموارد الدراسية مؤمنة لك على منصة مدرسة أوبا الإلكترونية.
2- سيتوفر لك دروس تعليمية ذات جودة عالية صممها ذوي الإختصاصات المناسبة. فقد صُممت جميع الدروس من قبل أساتذة مؤهلين وأصحاب خبرة وبالأساس متخرجين في الإختصاص الذي يدرسونها في مدرسة أوبا.
3- جميع دروس الدورات التي تلتحق بها متوفرة في شكل فيديوهات تعليمية تغطي كل فقرة من المقرر تقريباً وبإمكانك التحكم بها بالكامل عبر ترجيعها وإعادتها بالقدر الذي تريده.
4- سيمكنك الدراسة بالوتيرة التي تريدها، سواء وددت تسريع او تبطيء سرعة إنتهائك من الدورة.
5- سيتكيف محتوى الموقع مع طلبات الطلاب وستضاف عليه دروس تعليمية وأمثلة إضافية بإنتظام كي تتناسب مع إحتياجات جميع الطلاب.
6- سيتوفر لطلاب مدرسة أوبا الكثير جداً من الموارد الديناميكية والتفاعلية في جميع المواد الدراسية على منصة أوبا الإلكترونية، مما يساعد الطلاب على إستيعاب المفاهيم العلمية الصعبة بطريقة واضحة ومُشوقة للدراسة بشكل مباشر من كمبيوترك الخاص، فهي تتوفر في الكثير من الدروس لتساعد الطلاب على فهمها بطريقة سهلة وممتعة. تُثبت الكثير من الدراسات العلمية الحديثة بأن الموارد التفاعلية التعليمية هي واحدة من أفضل الأدوات التعليمية التي يمكنها من تسهيل الدراسة والمساهمة في نجاح الطلاب في الدراسة.
7- سيتوفر للطلاب تمثيليات محكية: وهي عبارة عن رسومات متحركة مذهلة بخاصية ثلاثية الأبعاد وصور ونصوص مقروءة من قبل مقدمين إنجليزين في نفس الوقت على الشاشة لتتعلم المصطلحات الصعبة مراراً وتكراراً حتى تصبح قادراً على استخدامها ولفظها بثقة وبطريقة سليمة.
8- سيتوفر لطلاب مدرسة أوبا المختبرات الإفتراضية الخاصة بالمواد العلمية وخاصة مادة علوم الأحياء والكيمياء حيث أن تدريس هاتين المادتين في العادة يتضمن تعلم بعض تقنيات المختبرات التي يجب على الطالب فهمهما. وخلافاً لمدارس التعليم بالمراسلة، توفر مدرسة أوبا المختبرات الإفتراضية لتتدرب على بعض المهارات المخبرية المطلوبة في المنهج حيث سيزيد ذلك من خبرة الطالب وتُشعره بالثقة مثل أي طالب ملتحق بمدرسة واقعية أو حتى أكثر في كثير من الأحيان، من حيث إستعمال والتفاعل مع التقنيات المخبرية الإفتراضية المطلوبة في مادتي علوم الأحياء والكيمياء.
9- ستتوفر لك إمتحانات دورية ومستمرة على مدى الدورة: أنواع مختلفة من الاختبارات والوظائف المتزامنة التي ستقوم بها أثناء دراسة الدورة وهدفها هو تقييم مدى تقدمك وفهمك للدرس حتى تتمكن من تحديد نقاط قوتك وضعفك وبذلك تصبح قادراً على تحسين مواطن ضعفك حتى تكون مستعدا وواثقاً من قدراتك يوم الامتحان.
10- سيتوفر للطلاب في بعض الدورات النسخة الرقمية عن الكتب المقررة للمنهج.
11- سيتوفر منتدى الطلاب في كل دورة: يُمكنك الوصول إلى منتدى الطلاب الموجود على الصفحة الخاصة بالدورة التعليمية التي تقوم بالانتساب إليها حيث يمكنك التفاعل فيه مع أساتذتك وزملائك عبر خلق مواضيع وأسئلة من  دروس الدورة للنقاش.

الإمتحانات الجارية التي تُجريها مع مدرسة أوبا وجداول العلامات

تشمل الإمتحانات الجارية ضمن دوراتنا إختبارات تقييمية. فالمهام هي عبارة عن أوراق إمتحانات يُحملها أُستاذ المادة على المنصة الإلكترونية على صفحة الدورة في مراحل معينة خلال الدورة حيث تُرفع لمدة محددة يتوجب على الطالب في خلال هذه المدة تنزيلها إلكترونياً والقيام بحلها ورفعها خلال المدة المحددة حيث يستلمها اٌستاذ المادة ويقوم بتصليحها وتدوين ملاحظات الأجوبة على ورقة الحلول الخاصة بك ومن ثم يقوم بإعادتها للطلاب مع النتيجة. تتضمن هذه الإمتحانات الجارية إختبارات مجموعة من الأسئلة مماثلة لتلك التي تأتي بالامتحانات الرسميّة حيث أن القيام بالمواظبة على حلها والإلتزام بها هو من أحد أهم مفاتيح النجاح في هذه الدورة.
الإلتزام بهذه الإمتحانات الجارية سيمكنك أنت وأستاذ المادة من قياس التقدم الذي تحرزه خلال الدورة التعليمية وهيه أيضاً لتحضّيرك لإمتحانك الرسمي في المجلس الثقافي البريطاني فالقيام بجميع هذه الإمتحانات الزمنية سيزيد من فرص نيلك لعلامات جيدة في الإمتحانات حيث أن جميع علاماتك التي تحرزها طيلة فترة الدورة ستُحفظ في جدول المستويات الخاص بك حتى تتمكن من تقييم تقدّمك وأدائك في الدراسة.
يرجى التذكير أن أي نوع من الإمتحانات تُجريها مع مدرسة أوبا الإلكترونية لا تحمل أي علامات ابداً لعلاماتك الرسمية وليس لها أي تأثير على العلامة النهائية، فهنالك إمتحان رسمي واحد تجريه في المجلس الثقافي البريطاني أو في إحدى مراكز الإمتحانات المعتمدة من الجهة المانحة وهو يشمل علامتك الرسمية مئة في المئة. لمعرفة المزيد عن هذا الموضوع يرجى الإطلاع على قسم الإمتحانات.

الدعم والتواصل

عند إشتراكك في أي من دوراتنا الأكاديمية سيُرسل لك الدليل الدراسي في بداية الإشتراك والذي يحتوي على الإرشادات لتوجيهك إلى كيفية البدء بالدورة ويرشدك إلى الخطوات التي يجب أن تتبعها للحصول على أفضل النتائج من هذه الدورة. وسيحتوي هذا الدليل الدراسي على تفاصيل الطرق المختلفة التي سيمكنك التواصل بها مع أساتذة هذه الدورة والطلاب الآخرين المنتسبين لذات الدورة وذلك عبر عدة وسائل توفرها لك مدرسة أوبا. تضمن هذه الطرق على سبيل المثال لا الحصر التالي:
1- عبر البريد الإلكتروني لأُستاذ المادة.
2- عبر غرف المحادثة المتوفرة لك على صفحة كل دورة. وهي وسيلة تواصل بين الطالب وأساتذة الدورة والطلاب الآخرين المنتسبين لذات الدورة.
3- عبر منتدى الدورة والتي يُمكنك أن تخلق موضوع جديد يتضمن أي إستفسار أو سؤال عن أي درس من المقرر حيث يمكن مناقشته مع بقية طلاب ذات الدورة ومع أساتذة المادة.
4- عبر هاتف خدمة الطلاب الذي سيرسل إليك من ضمن الدليل الدراسي.
5- عبر البريد الإلكتروني للأستاذ المشرف على إشتراكك.

أما فيما يتعلق بالأستاذ المشرف على إشتراكك خلال الدورة، فهو المشرف الخاص المُعين لمتابعة مدى تقدمك وأدائك خلال الدورة والذي سيقوم بتذكيرك بمواعيد الإمتحانات الرسمية وسيقدم لك كامل الدعم والإرشاد لتيسير فترة دراستك قدر الإمكان مع مدرسة أوبا، بمعنى آخر، لن تُترك لوحدك أبداً خلال فترة الدراسة فنجاحك في دوراتنا الدراسية هو أيضاً نجاحٌ لنا!

ماذا تحتاج؟

لكي تحصل على أعلى فعالية خلال فترة إشتراكك مع مدرسة أوبا فأنت تحتاج إلى إتصال جيّد بشبكة الإنترنت وكمبيوتر مع بعض البرامج الحاسوب (سوفتوير) المتوفرة مجاناً. يوصى بأن يكون لديك كمبيوتر بالمواصفات التالية كحد أدنى:

1- Windows 7.
2- 500Mhz او أعلى.
3- 256MB RAM  او أعلى.
4- Adobe Reader, Adobe Flash, Adobe Shockwave  وجميعها برامج مجانية.
5- MS Excel, MS Word .

بالإضافة إلى ذلك فستحتاج أيضاً إلى مقعد دراسي وكرسي وبعض القرطاسية، والأهم من ذلك أنك تحتاج إلى إيجاد الوقت الكافي للدراسة لكل دورة فعلى سبيل المثال لدراسة الثانوي العام أو المتقدم فستحتاج إلى 350 ساعة دراسية على الأقل لإكمال دراسة كل مادة.

خيارات التسجيل والدفع

هنالك طريقتين لتقديم طلب إشتراك في أي من دوراتنا الأكاديمية أو دورات اللغة الإنجليزية كالتالي:
1- إن كنت سبق وقد درست مع مدرسة أوبا فيمكنك تقديم الطلب عبر إستمارة الإشتراك الإلكترونية والتي يُمكنك تنزيلها عبر الصفحة الإلكترونية المخصصة لتقديم الطلبات على موقع مدرسة أوبا الإلكتروني حيث يجب تعبئة جميع الأقسام وإرسالها الى بريدنا الإلكتروني على [email protected]
2- أما إن كان لم يسبق لك أن درست معنا سابقاً فيجب تقديم الطلب إلكترونياً عبر تعبئة الطلب مباشرة على الصفحة الإلكترونية على الصفحة المخصصة على موقعنا الإلكتروني www.obaschool.com/Register 

بعد إستلام طلبك وفي خلال أسبوع واحد من رفعه إلينا سنرسل إليك بريداً إلكترونياً لتأكيد إستلامه وإنه أصبح في دور المعاينة والدراسة من قبلنا.
بعد تأكيد إستلام طلبك يتم دراسته خلال أسبوعين، وفي بعض الحالات قد يلزمنا الإتصال بك عبر الهاتف أو عبر بريدك الإلكتروني إن كنا بحاجة لإستيضاح بعض المعلومات الغير واضحة في الطلب المرفوع.
سيتم إعلامك بنتيجة طلب إشتراكك عبر بريدك الإلكتروني وفي حال تم قبول طلبك سو ف يتم إرسالك بريداً إلكترونياً لإعلامك بذلك مرفقاً بالتالي:
1- معلمات عن تاريخ بدء الدورة.
2- كتيب شروط وأحكام الإشتراك في الدورة وسياسة الخصوصية لقراءتها والموافقة عليها ومن ثم إمضائها وإرسالها على بريدينا الإلكتروني [email protected]
3- بعد إستلام موافقتك على قائمة شروط وأحكام الاشتراك في الدورة وسياسة الخصوصية سنرسل إليك بريداً إلكترونياً بتكاليف رسوم الإشتراك وطرق سدادها التي إما أن تكون عن طريق السداد الفوري عبر إستعمال بطاقة الإئتمان أو عن طريق حوالة مصرفية الى الحساب المصرفي لمدرسة أوبا في بريطانيا.
4- إذا تم سداد رسوم الدورة بطريقة الدفع الفوري بإستعمال بطاقة الإئتمان فسيصلك بريدا تلقائياً من مدرسة اوبا يرسل الى بريدك الإلكتروني مرفقاً مع إيصال الاستلام وإشعار الإشتراك مع الرابط الإلكتروني للصفحة الإلكترونية للدورة وإسم المستخدم وكلمة العبور لدخول المنصة التعليمية لمدرسة أوبا. أما ان كانت طريقة الدفع عن طريق حوالة مصرفية فإن ذلك يتطلب عدة أيام لكي تصل الرسوم الى الحساب المصرفي لمدرسة أوبا في بريطانيا والتي قد تصل الى خمسة أيام. عند وصول رسوم إشتراك الدورة سوف سنرسل إلى بريدك الإلكتروني إعلاماً بذلك مرفقاً مع إيصال الإستلام وإشعار الإشتراك مع الرابط الإلكتروني للصفحة الإلكترونية للدورة واسم المستخدم وكلمة العبور لدخول المنصة التعليمية لمدرسة أوبا.

 بعد تأكيد الإشتراك وخلال ثلاثة أيام على الأكثر سيتواصل معك أستاذ معين ليشرف على متابعة مسار تقدمك خلال الدورة للترحيب بك وتزويدك بكيفية التواصل معه حيث سيوفر لك الدعم الازم لمساعدتك على إتمام دورتك بنجاح.

ماذا نعدك

لأننا في مدرسة أوبا الإلكترونية نتمنى النجاح لجميع طلابنا، فإننا نعمل جاهدين على أن يُحقق جميع طلابنا أفضل الإنجازات في الإمتحانات الرسمية، ونؤكد بأن الإلتزام بالدراسة بشكل جدي والقيام بحل وإتمام جميع الإمتحانات الداخلية الدورية الغير رسمية مع مدرسة أوبا سيعزز فرص نجاحك في الإمتحان الرسمي الذي تخضع له في المجلس الثقافي البريطاني بعد إنهائك الدورة او في أي مركز إمتحانات معتمد من الجهة المانحة. ونحنُ بدورنا نعدك في حال لا سمح اللَه إن رسبت في إمتحانك الرسمي فإننا سوف ونجدد لك إشتراكك ونوفر لك أُستاذ خاص لمتابعتك بشكل مكثف من دون أي رسوم إضافيّة الى أن يحين الإمتحان الرسمي التالي ولكن بشرط أن تكون قد قمت بإجراء جميع الإمتحانات الداخلية الدورية مع مدرسة أوبا خلال دورتك الدراسية. الرجاء الملاحظة بأن تجديد الإشتراك للسبب المذكور يتم بشريطة أن يُرسل الطالب نسخة عن النتيجة الرسمية لإمتحانه.

ماذا تغطي رسوم الدورة التعليمية

تغطي رسوم الدورة الآتي:
1- الدخول إلى منصة التعليمية لمدرسة أوبا الإلكترونية حيث تتوفر جميع الموارد الدراسية للمادة المُسجل بها وهي المكان الذي يمكنك التواصل به مع الأساتذة والطلاب الآخرين المنتسيبون في نفس الدورة.
2- مدة إشتراك الدورة التي تغطيها الرسوم هي 18 شهراً.
3- التوجيه والنصائح الخاصة بالدراسة وبالامتحانات الرسمية.
4- تصحيح وتوفير تعقيبات الأساتذة والعلامات على الوظائف والإمتحانات الدورية الغير رسمية لكامل أقسام المادة.
5- التواصل مع الأساتذة عبر البريد الإلكتروني وفي المنتديات الموجودة داخل صفحة الدورة على المنصة الإلكترونية، وعبر الوسائل الأُخرى الموفرة مع مجرسة أوبا.

ما الذي لا تغطيه رسوم الدورة التعليمية

لا تغطي رسوم الدورة الآتي:
رسوم الدورة التعليمية لا تشمل رسوم الإمتحانات التي يتم دفعها لمركز الإمتحانات في بلد إقامة الطالب (سواء كان للمجلس الثقافي البريطاني أو لأي من المراكز المعتمدة للإمتحانات من الجهة المانحة البريطانية في بلد إقامة الطالب). يمكنك التحقق من الرسوم من المجلس الثقافي البريطاني في بلد إقامتك. 

هذا كل شيء............ نشكرك ونتمنى لك حظاً سعيدا في دراستك